الرئيسية | زراعة الشعر | زراعة الشعر باحدث الطرق 00962792252545

زراعة الشعر باحدث الطرق 00962792252545

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
Share on Google+
 

مركزنا هو من المراكز الرائده المتخصصة في زراعة الشعر ،نعتمد علي احدث التقنيات واخر ما توصل أله العلم في هذا المجال،ونرتكز على فريق عمل مؤلف من اطباء رواد في زراعة الشعر مع فريق تمريضي مميز ،لديهم خبرة عشرات السنوات في الزراعة.نتعهد لكم بتأمين خدمة فعاله ،عالية الجوده في مركز حديث وبضمان نتيجة بنمو شعر دائم وجديد وطبيعي.
ماذا نعني بزرع الشعر ؟
زرع الشعر يعتبر الطريقة الأكثر شيوعاً عالميا في المجال الطبي لمعالجة الصلع أو فقدان الشعر لسبب ما إذا ما قورنت بالأساليب الأخرى (شعر إصطناعي-أدوية-تركيبات أو بواريك....) وهو اليوم العلاج الطبيعي الدائم والأضمن .      عملية زرع الشعر بسيطة جداً،لا مخاطر لها ولا إنعكاسات جانيبية،تجرى ضمن العيادة في فترة وجيزة وقصيرة جداِ.تهدف بشكل عام إلى نقل بصيلات الشعر الطبيعية من المناطق الخلفية لفروة الرأس والجوانب العروفة طبياً بالنطقة ألواهبة  وزرعها في المناطق ألأمامية أو قمة الرأس والمعروفة بالمنطقة الموهوبة، وبعد العملية ب ٢٤ ساعة تصبح الطعوم المزروعه جزءاً أصلياً من الجسم ونحصل علي تروية دموية ويلتئم الجلد المحيط بها لينمو الشعر بعد ذلك بثلاثة شهور كباقي الشعر الطبيعي بحيث يصعب التمييز بين الشعر المزروع وباقي الشعر. الشعر الجديد تعامله كما تعامل بقية الشعر فتقصه وتغسله وتصففه كما تشاء
ما هو سر نجاح العملية؟
يكمن سر نجاح مثل هذه العمليات بتحلي الطبيب  المختص بمهارة فنية وتقنية عالية تمكنه من إنتقاء وزرع الشعيرات بحيث تتناسب تماما مع كثافة وطبيعة الشعر الموجود في المنطقة الموهوبة بحيث تتناسب مع تقاسيم الوجه حيث يكون شعر مقدمة الرأس إكمالاً لعناصر الوجه  التكوينية ومنها الانف ،العيون وخط ألشعر
أحدث تقنيات زرع الشعر - الوحدات البصيلية
الشعر الطبيعي للانسان لا ينمو كله شعرة شعرة كما هو الاعتقاد السائد ، لو نظرنا الى شعر الراس  الطبيعي تحت المجهر لوجدنا بزن الشعر يخرج من فروة الرأس باعداد مختلفة فتارة كشعرة واحدة وتارة شعرتين معاً او ثلاثة وحتى اربعة شعرات سوى ،أي أن الشعر يتكون من وحدات وهذه الوحدات تسمى بالوحدات البصيلية، معرفة ذلك انتقلت بزراعة الشعر الحديثة لمستويات ليس بالمقدور مقارنتها بالطرق القديمة الحرجة من حيث الشكل والمعروفة بزرع الكتل او الشتلات الشعرية والتي تعطي نتيجة سيئة تشبه شعر لعب الاطفال القديمه.إن الطرق الحديثة تعتمد على مزجٍ متناسق من بويصلات الشعر والتي تحتوي من شعرةٍ واحدة وشعرتين وثلاث زو اربع شعرات يتم توزيعها بطريقة فنية واحترافية على فروة الرأس  لخلق كثافة شعر طبيعي متناسق ذو جمالية عالية
نحن من ألأوائل في العالم من الذين استخداموا هذه التقنية ولدينا العديد من ألأبحاث والدراسات في هذا المجال وحصلنا عام ٢٠٠٦ م على جائزة البحث العلمي من الجمعية العالمية لزراعة الشعر بالاشتراك مع عدد من المراكز العالمية.
التخفيف من بقعة الصلع عن طريق تصغير فروة الرأس
تصغير مساحة الصلع يتم إما مباشرة بإستئصال جزء من الجلد وخياطة المنطقة مباشرة ومن الممكن ازالة ما يقارب ٣-٤ سم من فروة الراس أو من الممكن استخدام أجهزه  طبية مساعدة : منها استخدام وزرع البالونات الطبية وغالباً تستخدم هذه التقنية في الحروق ، وكذلك يمكن زرع جهاز لجذب الجلد ومن اهم هذه الاجهزه جهاز دكتور فووشية.كل هذا لا يغني عن الزراعة
كيف تتم عملية الزراعة؟
إن العملية هي عبارة عن إجراء جراحي بسيط ضمن جلد فروة الرأس الخارجية فقط.تجرى تحت التخدير الموضعي في العيادة ويمكن للشخص قرائة كتاب آو تصفح الصحف أو مشاهدة التلفزيون أو مطالعة الأنترنت،يقوم الطبيب خلالها بإستئصال بويصلات الشعر من زلمنطقة الخلفية للرأس وبعد فصلها الي وحدات تحتوى ١-٢،٢-٣،٣-٤شعرة يتم زرعها في أماكن االصلع.العملية تتم دون ألم في خلال فترة تتراوح بين ٢-٤ ساعات يعود بعدها الشخص للمارسة نشاطه المعتاد. ليس للعملية أية آثار جانيبية بعيدة المدى
بعض الأجوبة لأكثر الأسئلة شيوعاً
١. ليس للعملية أي آثار جانبية بعيدة المدى
٢.شروط نجاح العملية في صحة المنطقة الواهبة والصحة العامة للشخص
٣.ليس هناك عمر معين لاجراء العملية فقد قمنا بهذه العمليه لأفراد تتراوح اعمارهم من ١٧-٨٣ سنة
٤. نسبة ألنساء آلتى يجريين العمللية في تزايد ملحوظ يقارب ال ٢٥ بالمئة
٥. يمكن الحصول على شعر كثيف من الجلسة الأولى حيث يمكننا زرع ما يعادل ٦٠٠٠-٧٠٠٠ شعرة في جلسة واحدة وهذا ما يمزنا عن غيرنا من المراكز الأخرى
٦. زراعة الشنب والذقن والحواجب من العمليات المطلوبة جداً عندنا حيث يتميز الدكتور سمير بهذه العمليات على مستوى العالم
٧. نعم من الممكن زراعة الشعر في اماكن الجروح وآثار الحروق وذلك بنجاح تام
٨. الشعر المزروع هو شعر طبيعي ويدوم مدى الحياة لا يتساقط من جديد ويقص بالشكل الطبيعي ويعاود نموه من جديد
٩. ليس هناك بديل عن الشعر الطبيعي فالشعر الإصطناعي لا ينمو ولا يطول بالشكل الطبيعي ناهيك عن التكلفة العالية لصيانته والمواقف المحرجة وهو محرم طبياً ودينياِ في العديد من الدول

عملية زراعة الشعر -التفاصيل 
زرع الشعر هو إجراء  جراحي بسيط يتم عن طريق إزالة شريط من فروة الرأس مع الشعر من المنطقة الخلفية أو  من جانبي الرأس حيث يكون  نمو الشعر  الدائم والذي لا يتأثر بالهرمون الذكري التيستوستيرون

.  من ثم  يقوم الطبيب والطاقم الطبي بتقسيم الشعر من فروة الرأس لطعوم. وهذه الطعوم تختلف في حجمها وغالبا تحتوي على شعرة واحدة، شعرتين او ثلاث إلى اربع شعرات
 

بعد تقسيم الشعر إلى الطعوم ، يقوم  الطبيب و الفنيين بإعداد المنطقة المستفيدة  المراد زراعتها وذلك بعمل  شقوق صغيرة بواسطة  أداة جراحية(غالباً إبر صغيرة جداً) وبعد ذلك يتم تنزيل الطعوم أو ما يسمى بالوحدات البصيلية

في هذة الشقوق أو المسامات.

وقت العملية يعتمد على عدد الطعوم المطلوب زراعتها ؛ عادة إجراء زرع ألف وحدة يأخذ 2-3 ساعات. 1500 من  الطعوم يستغرق حوالي 3-4 ساعات. إذا كانت الكمية أكثر من 2000 فإن الإجراء يستغرق حوالي 5-6 ساعات.
معظم الشعر المزروع يمر في مرحلة الشفاء من شهرين بعد أن الشعر يبدأ في النمو بنفس المعدل شعرك غير المزروعة. متوسط معدل النمو نصف بوصة في الشهر.

الشعر المزروع هو شعر  دائم. وسوف يستمر في النمو لبقية حياتك ، لأن  التركيبة الجينية  لهذا الشعر مختلفة عن الشعر الذي  فقدته

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

الكلمات الدلالية:

زراعة الشعر باحدث الطرق

Facebook

Twitter