الرئيسية | تكميم المعدة | جراحة تكميم المعدة

جراحة تكميم المعدة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
Share on Google+

 

تعد عملية تكميم المعدة من أهم الطرق الجراحية في إنقاص الوزن .

حيث يتم إجراء عملية تكميم المعدة تحت تخدير عام حيث يكون المريض في حالة من النوم العميق سيدفعه لعدم الشعور بأي ألم ، مع إمكانية أجراء هذه العملية إمّا عن طريق الشق الجراحي الكبير في البطن أو الجراحة عبر المنظار ، وتمتاز الجراحة التنظيرية أنّ المريض ومن خلالها سيشعر بانزعاج أقل بالإضافة من إمكانية مغادرته المستشفى في وقت أبكر . لكن وفي حال كان المريض قد تعرّض للكثير من العمليات الجراحية في بطنه فقد يكون وبسبب ذلك غير مؤهل للجراحة التنظيرية ، وكما من الممكن أن يبدأ الطبيب بالعملية باستخدام المنظار ليعود بعد ذلك أو يتحول للعمليّة الجراحية ذلك في حال وجد الطبيب بأنّ العملية الجراحية ستكون أفضل للمريض من ناحية المحافظة على سلامته . ومن خلال عملية تكميم المعدة يقوم الجراح بداية بتحديد المكان الخاص بالمعدة ، ليحررها لاحقاً من الأنسجة التي تكون محيطة بها ، إلى أن يستأصل كما ذكرنا سابقاً الجزء المطلوب من المعدة ليصبح في نهاية الأمر حجم المعدة أصغر من السابق . وعن طريق هذه العملية الجراحية " تكميم المعدة " يخسر مريض السمنة وزنه ذلك وبأنّ جزء المعدة الذي ومن خلاله يتم استقبال الطعام من المريء يصبح أصغر وبالتالي يؤدي ذلك لأن يتناول المريض كميّات أقل من الطعام بسبب شعوره بالشبع في حال تناوله هذه الكمية القليلة من الطعام .

 تستمر عمليّة نقص الوزن لمدة سنة ونصف إلى سنتين من بعد إجراء العملية ، كما لا تضمن عملية تكميم المعدة للمريض المحافظة على نقص الوزن ، وهذه الاستمرارية للنجاح في فقدان الوزن على المدى البعيد غير ممكنة إلّا في حال كان المريض ملتزم بشكل تام بتغيير عاداته الغذائية وممارسة الرياضة أيضاً بصورة منتظمة

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

Facebook

Twitter